«۩۞۩- آعلآنات منتديات جنان المشاعر-۩۞۩»

عدد مرات النقر : 1,108
عدد  مرات الظهور : 25,516,252
عدد مرات النقر : 1,045
عدد  مرات الظهور : 25,516,249
عدد مرات النقر : 848
عدد  مرات الظهور : 21,726,110
عدد مرات النقر : 846
عدد  مرات الظهور : 21,726,108
عدد مرات النقر : 856
عدد  مرات الظهور : 21,726,112
عدد مرات النقر : 932
عدد  مرات الظهور : 21,726,110

عدد مرات النقر : 1,039
عدد  مرات الظهور : 25,516,151
عدد مرات النقر : 869
عدد  مرات الظهور : 21,896,426
عدد مرات النقر : 504
عدد  مرات الظهور : 20,024,4263
عدد مرات النقر : 531
عدد  مرات الظهور : 20,024,3614


آخر 10 مشاركات
ماهو أضعف حرف في اللغة العربية؟ (الكاتـب : - )           »          طرق مختلفة لعمل شوربة عدس لذيذة (الكاتـب : - )           »          في وسط كل هذا الضجيج هنا مستقري ، ديكورات منزلية أنيقة .. (الكاتـب : - )           »          تعــال سمعنا مزااجك بدون موسيقى (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          سجل حضورك بصور كرتونية أنمى (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          البوم الابتسامات :") (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          سجل حضورك بِ صورة متحركة (الكاتـب : - )           »          مكتـــبة صــور بالأبيـــض والأســـود.....!!!! (الكاتـب : - )           »          سجل حضورك للقسم بـ (صورة تعبر عن حالتك النفسية) (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )           »          يضايقني (الكاتـب : - آخر مشاركة : - )
الإهداءات

العودة   منتديات جنان المشاعر > «۩۞۩- الإسلام والحياة -۩۞۩» >




تابعنا على الفيسبوك تابعنا على تويتر تابعنا على قوقل بلس تابعنا على اليوتيوب تابعنا من خلال الار اس اس

اسم العضو
كلمة المرور

الملاحظات

حوربت لم تخضع ولم تخشى العدى .. من يحمه الرحمن كيف يضام

شهادة أهل التوراة والإنجيل في حق النبي صلى الله عليه وسلم

شهادة أهل التوراة والإنجيل في حق النبي صلى الله عليه وسلم اللهم أجِرْنا ووالدينا وذريَّاتنا من النار، ولا تُخزِنا يوم يُبعَثون، اللهم آمين. بسم الله، والحمد لله، والصلاة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم منذ 3 أسابيع
 -  • • آلآدارة العليا • •
* نائبة المؤسس *
{؛؛؛؛ غدق حرف؛؛؛؛}
بسمة امل غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Female
SMS ~ [ + ]
سبحان الله و بحمده
سبحان الله العظيم
Awards Showcase
لوني المفضل Antiquewhite
 رقم العضوية : 334
 تاريخ التسجيل : Oct 2011
 فترة الأقامة : 3288 يوم
 أخر زيارة : منذ 10 ساعات (09:55 AM)
 المشاركات : 69,712 [ + ]
 التقييم : 50980
 معدل التقييم : بسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond reputeبسمة امل has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]

Awards Showcase

افتراضي شهادة أهل التوراة والإنجيل في حق النبي صلى الله عليه وسلم



شهادة أهل التوراة والإنجيل في حق النبي صلى الله عليه وسلم

اللهم أجِرْنا ووالدينا وذريَّاتنا من النار، ولا تُخزِنا يوم يُبعَثون، اللهم آمين.

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَن والاه، يا حي يا قيوم، بك نستغيث؛ فأصلح لنا شؤوننا كلَّها، ولا تكِلْنا إلى أنفسنا ولا إلى غيرِك طرفة عين.

ليس غريبًا إذا وجدنا اليهود والنصارى يطعنون في شخصية محمد - صلى الله عليه وسلم - فهم الذين اتَّهموا إبراهيم - عليه السلام - بأنه كذَّاب، واتهموا لوطًا - عليه السلام - بأنه زنا بابنتيه، واتهموا داود - عليه السلام - بأنه اغتال "أوريا" وزنا بزوجته حتى حملت منه، واتهموا سليمان بأنه عبد الأصنامَ، وإذا كانت هذه حالَهم مع أنبيائهم، فكيف يكون حالُهم مع محمد - صلى الله عليه وسلم - الذي قال عنهم: ((والذي نفس محمد بيده، لا يسمع بي أحدٌ من هذه الأُمَّة يهودي ولا نصراني، ثم يموت ولم يؤمن بالذي أُرسِلتُ به إلا كان من أصحاب النار))؛ رواه مسلم.

ومن سنة الله - سبحانه - أن يُهيِّئ من أعداء الإسلام مَن يرُدُّ على زملائه الذين هم من بني قومه وجنسه ومذهبه؛ دفاعًا عن هذا الدين ونبيه صلى الله عليه وسلم.

وهؤلاء المدافعون غالبًا ما يكونون من المعروفين عند أقوامهم بالعلم والسيرة الحسنة، إنها سنة قوله - تعالى -: ﴿ وَشَهِدَ شَاهِدٌ مِنْ أَهْلِهَا ﴾ [يوسف: 26].

شهِد بحقه - صلى الله عليه وسلم - الكهَّان من العرب، والأحبار من اليهود، والرهبان من النصارى، فهؤلاء جميعًا كانوا قد أُخبِروا بقرب مبعث محمد - صلى الله عليه وسلم - قبل بعثته لما تقارب زمانه، أما الأحبار من اليهود والرهبان من النصارى، فقد وجدوا في كتبهم من صفته وصفة زمانه، أخبرتهم بذلك أنبياؤهم، أمَّا الكهان من العرب، فقد أتتهم بأخباره الشياطين من الجن الذين كانوا يستَرِقُون السمعَ من السماء قبل أن تُحجَب دونهم بالشُّهب ورجمهم بها، فما يزال الكاهن والكاهنة يتحدَّثان عن أخبار النبي محمد - صلى الله عليه وسلم - وعن أحواله وصفاته، والعرب ما كانت تُعِير لذلك اهتمامًا، حتى إذا بُعث النبي - صلى الله عليه وسلم - وجدوا أن ما كان يتحدَّثان به ينطبق عليه - عليه الصلاة والسلام.

شهِدوا جميعًا بحقِّه؛ فمنهم مَن آمن، ومنهم مَن بقي على استكباره، يقول المستشرق "واط" في كتابه "تأثير الإسلام على أوروبا" ص119:
"إن القديس (توماس أكونياس) على الرغم من عدم إيمانه برسالة محمد أشار إلى أن الكتاب المقدَّس قد تنبَّأ بمجيئه - صلى الله عليه وسلم"، وأكد هذا المستشرق أن التمحيص و(التحقيق) أوضح أن التوراة والإنجيل قد حُرِّف فيهما الكَلِم، منها علامات نبوة محمد صلى الله عليه وسلم.

وروى البخاري في صحيحه عن جرير بن عبدالله البجلي - رضي الله عنه - قال: كنتُ في اليمن، فلقيتُ رجلينِ (نصرانيَّينِ) من أهل اليمن كان اسم أحدهما ذا كلاع، واسم الآخر ذا عمرو، فجعلتُ أُحدِّثهما عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال لي ذو عمرو: لئن كان الذي تذكُرُ من أمر صاحبك (أنه رسول حق)، فقد مر على أجلِه (ووفاته) منذ ثلاث (ليالٍ)، وأقبلا معي حتى إذا كنا في بعض الطريق رفع لنا ركبٌ من قِبَل المدينة، فسألناهم فقالوا: قُبِض (وتوفِّي) رسول الله - صلى الله عليه وسلم - واستخلفه أبو بكر والناس صالحون؛ فتح الباري 9/ 138.

فحتى يوم وفاته كان عند النصارى في إنجيلهم، وعند اليهود في توراتهم، فقد كانوا يعرفونه كما يعرفون أبناءهم، قال الله - تعالى -: ﴿ الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُمْ وَإِنَّ فَرِيقًا مِنْهُمْ لَيَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ ﴾ [البقرة: 146].

وروى أحمد في مسنده عن سلمة بن سلامة - رضي الله عنه - وكان من أصحاب بدر، قال: كان لنا جارٌ من يهود في بني عبدالأشهل، قال: فخرج علينا يومًا من بيتِه قبل مبعث النبي - صلى الله عليه وسلم - فوقف على مجلس بني عبدالأشهل، قال سلمة: وأنا يومئذٍ أحدثُ وأصغر مَن في هذا المجلس عمرًا، فخاطب مَن في المجلس: إنه سيظهر نبيٌّ من هذه البلاد، وأشار إلى مكة، قالوا له: ومتى نراه؟ قال: فنظر إليَّ فقال: إن يستنفذ هذا الغلام عمره يُدرِكه، قال: فوالله ما ذهب الليل والنهار حتى بعَث الله رسوله - صلى الله عليه وسلم - وهو حيٌّ بين أظهرنا، فآمنا به، وكفر به بغيًا وحسدًا (يعني أنه لما بعث الرسول - صلى الله عليه وسلم - كان جار سلمة اليهودي ما يزال حيًّا، فآمنا بالرسول - صلى الله عليه وسلم - وكفر به اليهودي الذي بشَّرَنا بقرب ظهوره)، فقلنا له: ويلك يا فلان، ألستَ قلت لنا فيه ما قلت؟ قال: بلى.

وفي سيرة ابن هشام: وقال ابن اسحاق: وكان من حديث مُخَيْرِيق وكان حبرًا (من اليهود) وعالمًا (من علمائهم)، وكان رجلاً غنيًّا كثير الأموال من النخل، وكان يعرف رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بصفته وما يجد في علمه (ومما كان يقرؤه في التوراة عنه وعن صفته واسمه وزمانه)، وغلب عليه إلفُ دينه، فلم يزل على ذلك حتى إذا كان يوم أُحُد وكان يوم أُحد يوم السبت، قال: يا معشر يهود، والله، إنكم لتعلمون أن نصر محمد لحقٌّ (لأن ذلك مسطر عندكم من صفته)، قالوا: إن اليوم يوم سبت، قال: لا سبت لكم، ثم أخذ سلاحه فخرج حتى أتى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بأُحد (ليقاتل مع المسلمين) وعهد إلى مَن وراءه من قومه: إن قُتِلْتُ هذا اليومَ فأموالي لمحمد - صلى الله عليه وسلم - يصنع فيها ما أراه الله، فلما اقتتل الناس قاتل حتى قُتل، فكان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فيما بلغني يقول: ((مخيريق خير يهود))، وقبض رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أمواله، وكانت كافة صدقات رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في المدينة منها.

وفي سيرة ابن هشام أيضًا: وقال ابن إسحاق: حدثني عاصم بن عمر بن قتادة عن رجال من قومه، قالوا: إن مما دعانا إلى الإسلام مع رحمة الله -تعالى- وهُدَاه لنا، لما كنا نسمع من رجال يهود، كنَّا أهل شرك وأصحاب أوثان، وكانوا أهل كتاب عندهم علمٌ ليس عندنا، وكانت لا تزال بيننا وبينهم شرور (وعداوات)، فإذا نِلْنا منهم بعضَ ما يكرهون قالوا لنا: إنه قد تقارب زمانُ نبيٍّ يُبعَث الآن، نقتُلُكم معه قتلَ عاد وإرم، فكثيرًا ما كنَّا نسمع ذلك منهم، فلما بعَث الله رسوله - صلى الله عليه وسلم - أجبْناه حين دعانا إلى الله - تعالى - وعرَفْنا ما كانوا يتوعَّدوننا به، فبادرنا إليه فآمنا به وكفروا به، ففينا وفيهم نزلت هذه الآيات من البقرة: ﴿ وَلَمَّا جَاءَهُمْ كِتَابٌ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ مُصَدِّقٌ لِمَا مَعَهُمْ وَكَانُوا مِنْ قَبْلُ يَسْتَفْتِحُونَ عَلَى الَّذِينَ كَفَرُوا فَلَمَّا جَاءَهُمْ مَا عَرَفُوا كَفَرُوا بِهِ فَلَعْنَةُ اللَّهِ عَلَى الْكَافِرِينَ ﴾ [البقرة: 89].

وفي سيرة ابن هشام أيضًا: وقال ابن إسحاق: وحدَّثني عبدالله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم حُدِّثْتُ عن صفية بنتِ حُيَي بن أحطب (وهي زوجة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وكانت من اليهود) أنها قالت: لما قدِم رسولُ الله - صلى الله عليه وسلم - المدينةَ ونزل قُباء (وهي قرية قريبة من المدينة دخلت الآن ضمن المدينة) في بني عمرو بن عوف، غدا عليه أبي حُيَيُّ بن أحطب وعمي أبو ياسر بن أحطب مُغلِّسَينِ (أي أقبل أبوها اليهودي وعمها إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في ظلام عميق)، فرجعا (منه) مع غروب الشمس، كالَّين (متعبين) ساقطين يمشيان الهُوَيْنَى، (مما أصابهما من الإعياء فقد كانا عند رسول الله - صلى الله عليه وسلم - من ظلام الفجر حتى غروب الشمس)، قالت: فهشِشْتُ إليهما (فاستقبلتهما بابتسامة وفرح وترحيب) كما كنتُ أصنع (عند استقبالهما في كل مرة)، فوالله، ما التفت إليَّ أحدٌ منهما، مع ما بهما من الغم (فلم يحتفلا بي كما احتفلتُ بهما، ولم يرحِّبا بي كما رحَّبتُ بهما؛ وذلك من شدة ما أصابهما من غم وهم وحزن)، قالت: وسمعتُ عمي أبا ياسر وهو يقول لأبي حُيَي بن أحطب: أهو هو؟ (أي: إن محمدًا الذي قابلناه فجر هذا اليوم، هل هو نفس النبي المنتظر المكتوبة أوصافه وزمانه عندنا في التوراة؟ هل تنطبق عليه العلامات كلها كما أُخبِرنا بها في كتبنا؟ هل هو نفس النبي الذي وعَدنا بمجيئه موسى نبي الله؟) قال: نعم والله، قال: أعرَفْته وتُثبِتُه؟ قال: نعم، قال: فما في نفسك منه؟ (أي قال عم صفية لأبيها: وماذا تقول في نفسك بعد أن عرَفْتَه بأنه هو النبي؟ أتؤمن به أم ماذا تصنع؟) قال: عداوته والله ما بقيتُ (يعني على الرغم من أني عرفت بأنه هو النبي نفسه الذي بشَّرَنا موسى بمجيئه، إلا أني مع ذلك سأبقى أُعاديه ما بقيتُ حيًّا وما بقي حيًّا).

وقال ابن إسحاق: وكان من حديث عبدالله بن سلام كما حدَّثني بعض أهله عنه وعن إسلامه حين أسلم، وكان حبرًا وعالمًا (من أحبار اليهود) - قال: لما سمعتُ برسول الله - صلى الله عليه وسلم - عرفتُ صفته واسمه وزمانه الذي كنا نتوكَّف له (ونترقب لمجيئه)، فكنتُ مسرًّا لذلك صامتًا عليه، لا أُحدث أحدًا بذلك، فبقي هذا السر عندي حتى قدم رسول الله - صلى الله عليه وسلم - المدينة فلما نزل بقُبَاء في بني عمرو بن عوف (مهاجرًا من مكة إلى المدينة)، أقبل رجلٌ حتى أخبر بقدومه وأنا في رأس نخلة أعمل فيها، وعمتي خالدة بنت الحارث تحتي جالسة، فلما سمعتُ الخبر بقدوم رسول الله - صلى الله عليه وسلم - كبَّرتُ (فصِحْتُ: الله أكبر)، فقالت لي عمتي حين سمعتْ بتكبيري: خيَّبك الله، والله لو كنتَ سمعتَ بموسى بن عمران قادمًا ما زدتَ (وما كبَّرتَ هذا التكبير، وابتهجت هذا الابتهاج)، قال: فقلت لها: أَيْ عمة (يا عمَّة)، هو والله أخو موسى بن عمران، وعلى دينه، بُعث بما بُعث به، قال: فقالت: أَي ابن أخي (يا بن أخي)، أهو النبي الذي كنا نُخبَر أنه يبعث مع نفس الساعة؟ قال: فقلت لها: نعم، فقالتْ: فذاك إذًا، قال: ثم خرجتُ إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فأسلمتُ ثم رجعتُ إلى أهل بيتي فأمرتهم فأسلَموا، قال: وكتمتُ (وأخفيتُ) إسلامي (عن قومي) من يهود، ثم جئتُ رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقلتُ: يا رسول الله، إن يهود قوم بُهْت (إنهم قوم باطل وكذَّابون، لا يقولون بالحق الذي عرَفوه، وهو ما مذكور من صفتك في التوراة)، وإني أُحب أن تدخلني في بعض بيوتك وتُغيِّبني عنهم، ثم تسألهم عني حتى يُخبِروك كيف أنا فيهم قبل أن يعلموا بإسلامي، فإنهم إن علموا به، بهتوني (وكذَّبوني) وعابوني.

قال: فأدخلني رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في بعض بيوته، ودخلوا عليه فكلَّموه وساءَلوه، ثم قال لهم: ((أي رجل الحصين بن سلام فيكم؟))، قالوا: سيدنا وحَبْرُنا وعالمنا، قال: فلما فرغوا من قولهم، خرجتُ عليهم فقلت لهم: يا معشر يهود، اتَّقوا الله، واقبَلُوا ما جاءكم به، فوالله، إنكم لتعلمون أنه لرسول الله، تجدونه مكتوبًا عندكم في التوراة باسمه وصفته، فإني أشهد أنه رسول الله وأؤمن به وأعرفه وأصدِّقه، فقالوا: كذبتَ، ثمَّ وقعوا بي، فقلتُ لرسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ألَم أُخبِرك يا رسول الله أنهم قوم بهت، أهل غدر وكذب وفجور؟ قال: فأظهرت (حينئذٍ وأعلنت) إسلامي وإسلام أهل بيتي، وأسلمتْ عمتي خالدة بنت الحارث فحسُن إسلامها.

اللهم إنا نشهَدُ أنك أنت الله لا إله إلا أنت وحدَك لا شريك لك، ونشهد أن محمدًا عبدك ورسولك، أرسلته بالحق بشيرًا ونذيرًا، اللهم إنا آمنَّا؛ فاكتبنا مع الشاهدين.

 


aih]m Hig hgj,vhm ,hgYk[dg td pr hgkfd wgn hggi ugdi ,sgl





رد مع اقتباس

اخر 10 مواضيع التي كتبها بسمة امل
المواضيع المنتدى اخر مشاركة عدد الردود عدد المشاهدات تاريخ اخر مشاركة
ماهو أضعف حرف في اللغة العربية؟ «۞. جنان للمواضيع العامة والمنوعة .۞» 0 19 2020-10-28 09:52 AM
طرق مختلفة لعمل شوربة عدس لذيذة «۩۞۩-مطبخ جنان المشاعر-۩۞۩» 0 19 2020-10-28 09:48 AM
في وسط كل هذا الضجيج هنا مستقري ، ديكورات منزلية... «۩۞۩- جنان الديكورات -۩۞۩» 0 16 2020-10-28 09:44 AM
يا قدرة الله بقلبي غرّته عيني «۩۞۩-جنان الشعر المنقول -۩۞۩» 4 39 2020-10-25 04:41 PM
يازين عذبتني ـ لحن جنوبي مجالسي ـ عادل المالكي ـ... ஐ˚{ جنان الشيلات والقصائد الصوتية}˚ஐ˚ 4 39 2020-10-25 04:35 PM
هاك أخر المواضيع في الصفحة الرئيسية «۞.جنان لـ تطوير المنتديات والمواقع و متطلباتها .۞» 0 39 2020-10-24 07:09 AM
همسآت في حل المشكلآت ! «۞. جنان للمواضيع العامة والمنوعة .۞» 0 40 2020-10-22 01:21 PM
أقوآل إسلآمية رآئعة «۩۞۩-نسمات ايمانية-۩۞۩» 0 44 2020-10-22 01:17 PM
تأثير الضرب والصراخ على الأطفال «۞.مملكة الطفل.۞» 4 104 2020-10-17 11:18 AM
بلايز طويلة للمحجبات «۩۞۩-جمال واناقة-۩۞۩» 4 91 2020-10-17 11:07 AM

قديم منذ 3 أسابيع   #2
 -  *سلطانة المكان*
{؛؛؛؛ملائكية الحضور؛؛؛؛}


نجوى الروح متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4508
 تاريخ التسجيل :  Aug 2017
 أخر زيارة : منذ 48 دقيقة (07:11 PM)
 المشاركات : 21,109 [ + ]
 التقييم :  7831
 الدولهـ
Libya
 الجنس ~
Female
 SMS ~
لوني المفضل : Beige

Awards Showcase

افتراضي رد: شهادة أهل التوراة والإنجيل في حق النبي صلى الله عليه وسلم



سبهم لرسول الله وآله واصحابه
هي حرب الاسلام لكن الله لهم
بالمرصاد فالدين عند الله الاسلام

شاكرةلكِ غاليتي حُسن الاختيار


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 3 أسابيع   #3
 -

[[ عـطـرٌ ممزوج ٌ بــ { آنفاسه ]]
{؛؛؛؛ ::×مِےـليّےـكےـة قَےـلبّـهےـِ×::؛؛؛؛}


جنان الكلمة متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4
 تاريخ التسجيل :  Jan 2010
 أخر زيارة : منذ 14 دقيقة (07:45 PM)
 المشاركات : 91,656 [ + ]
 التقييم :  91249
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 SMS ~
تعلمت ان العطا لوزاد عن حده خطا
تعلمت ان الجميل مايملا كفوف البخيل
تعلمت ان العيون اذاعشقت تصير ستر وغطا
وان أصدق دروب المحبه ماتبغى دليل
بس إنت
أغلامن مشى على الأرض ووطا
وصدقني
غلاك مومحتاج لدليل
لوني المفضل : Darkred

Awards Showcase

افتراضي رد: شهادة أهل التوراة والإنجيل في حق النبي صلى الله عليه وسلم



بسومه
جزاك الله خير جهود مباركه
وحضور يسعد القلب
احسنتي جلب قيم ورائع وجذاب
يعطيك العافيه وبارك الله فيك

دمتي في رعاية الله وحفظه


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 3 أسابيع   #4
 -  • • آلآدارة العليا • •
* نائبة المؤسس *
{؛؛؛؛ غدق حرف؛؛؛؛}


بسمة امل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 334
 تاريخ التسجيل :  Oct 2011
 أخر زيارة : منذ 10 ساعات (09:55 AM)
 المشاركات : 69,712 [ + ]
 التقييم :  50980
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 SMS ~
سبحان الله و بحمده
سبحان الله العظيم
لوني المفضل : Antiquewhite

Awards Showcase

افتراضي رد: شهادة أهل التوراة والإنجيل في حق النبي صلى الله عليه وسلم



اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نجوى الروح [ مشاهدة المشاركة ] سبهم لرسول الله وآله واصحابه
هي حرب الاسلام لكن الله لهم
بالمرصاد فالدين عند الله الاسلام

شاكرةلكِ غاليتي حُسن الاختيار
الاروع مرورك وتواجدك العذب
اسعدك المولى كما اسعدتني بجمال
حضورك وردك الرائع
لانفاسك السعادة
وانحناءة شكر وتقدير


 

رد مع اقتباس
قديم منذ 3 أسابيع   #5
 -  • • آلآدارة العليا • •
* نائبة المؤسس *
{؛؛؛؛ غدق حرف؛؛؛؛}


بسمة امل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 334
 تاريخ التسجيل :  Oct 2011
 أخر زيارة : منذ 10 ساعات (09:55 AM)
 المشاركات : 69,712 [ + ]
 التقييم :  50980
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 SMS ~
سبحان الله و بحمده
سبحان الله العظيم
لوني المفضل : Antiquewhite

Awards Showcase

افتراضي رد: شهادة أهل التوراة والإنجيل في حق النبي صلى الله عليه وسلم



اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جنان الكلمة [ مشاهدة المشاركة ]
بسومه
جزاك الله خير جهود مباركه
وحضور يسعد القلب
احسنتي جلب قيم ورائع وجذاب
يعطيك العافيه وبارك الله فيك

دمتي في رعاية الله وحفظه

الاروع مرورك وتواجدك العذب
اسعدك المولى كما اسعدتني بجمال
حضورك وردك الرائع
لانفاسك السعادة
وانحناءة شكر وتقدير


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
كاتب الموضوع بسمة امل مشاركات 4 المشاهدات 478  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
خوف النبي صلى الله عليه وسلم وخشيته من الله تعالى العسل قلبي «۩۞۩-الانبياء عليهم افضل الصلاة واتم التسليم-۩۞۩» 2 2020-04-25 01:27 PM
كرم النبى صلى الله عليه وسلم بسمة امل 19 2014-01-24 12:53 AM
الشوق إلى النبي صلى الله عليه وسلم,,,, بسمة امل 19 2014-01-24 12:44 AM
وصف النبي صلى الله عليه وسلم الســامر ஐ˚{ جنان الشيلات والقصائد الصوتية}˚ஐ˚ 2 2012-09-18 01:19 PM
معجزات النبى صلى الله عليه وسلم الســامر 2 2010-05-30 06:45 PM


الساعة الآن 08:00 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd منتديات
ضاوي الغنامي الماسة الناف بار::dawi ® طيور الامل © 1,0
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
منتديات جنان المشاعر
Designed and Developed by : Jinan al.klmah